الرئيسية » حفلات و مهرجانات » مختارات » بعد الحب – اداء اسطوري في لقاء قديم مع هالة سرحان HD

بعد الحب – اداء اسطوري في لقاء قديم مع هالة سرحان HD

كانت هناك قصة مابين الفنان قيصر الاغنية العربية كاظم الساهر وشاعر العراق الاول المبدع كريم العراقي حين تألفت وكونت كلمات هذه الاغنية .. ففي لقاء اجرته احد الصحف مع الشاعر كريم العراقي تكلم بعد سؤاله عن بدايات هذه الاغنية بالرد التالي:

 

السؤال| وماذا عن أغنية “بعد الحب “؟

الجواب| كيف تريد مني أن أصف لك ما جري بين عاشقين ذابا واتحدا معا ثم إذا بالرياح تبعثرهما وتنثرهما بعيدا, كيف لهذه الرياح مهما بلغ عتوها أن تقتلع جذور حبيبين؟ لكن هذا ما حدث.. عاشقان أعرفهما جيداً كانا بغنائهما الهادئ يسخران من ضجيج العواصف وهمجيتها, أمسكا بخيوط ضوء القمر وتسلقاه فجعلاه أرجوحتهما بعيدا عن عيون الناس.. وطارا على بساط الأغاني الجميلة فعزلا الغيوم ولوناها بألوان قوس قزح. وكان لابد أن تأخذهما الريح إلى المدينة لإتمام مراسيم العصر والامتثال لقاضي الحضارة, وأمسكت بهما المدينة فتعطلت عربة الأحلام في أزقة ضيقة خانقة, كان لابد من لجوئهما إلى شقة مثل ملايين الشقق الشبيهة بعلب الكبريت, وتألفا مع مطارق الحدادين والنجارين وشربا من صخب المدينة فانسحب ذلك على هدوئهما الجميل فاختلفا ومرضا وتشاجرا, وهبت عاصفة المدينة بترابها الأصفر ومعها قطع الحديد فهبطت على سريرهما الأخضر الرقيق, فنهضا من السرير كل يتهم الآخر ويمسك بيده قطعة من حديد مهددا بتحطيم مرآة الشقة.. إن ما هو أقوى من العاصفة أن يحطما مرآتهما الجميلة القديمة فكانت:

بعد الحب وبعد العشرة
نلتقي مثل الأغراب
واحد ما يعرف بالثاني
ولا كأنا كنا أحباب
ماتت لهفتنا المجنونة
ما أقساه وما أقساني
أتساءل وحدي وأتألم
يا تري من فينا الجاني

طبعا للملاحظه ان الفنان كاظم الساهر لاحقا قد تعاون مع الشاعر كريم العراقي بتكملة تأليف هذه الاغنيه بعدة مقاطع فتشاطرا تأليفها .. كما لحنها القيصر كاظم الساهر وكالعادة كانت من احد روائعه …

التعليقات

تعليقات

كانت هناك قصة مابين الفنان قيصر الاغنية العربية كاظم الساهر وشاعر العراق الاول المبدع كريم العراقي حين تألفت وكونت كلمات هذه الاغنية .. ففي لقاء اجرته احد الصحف مع الشاعر كريم العراقي تكلم بعد سؤاله عن بدايات هذه الاغنية بالرد التالي:   السؤال| وماذا عن أغنية "بعد الحب "؟ الجواب| كيف تريد مني أن أصف لك ما جري بين عاشقين ذابا واتحدا معا ثم إذا بالرياح تبعثرهما وتنثرهما بعيدا, كيف لهذه الرياح مهما بلغ عتوها أن تقتلع جذور حبيبين؟ لكن هذا ما حدث.. عاشقان أعرفهما جيداً كانا بغنائهما الهادئ يسخران من ضجيج العواصف وهمجيتها, أمسكا بخيوط ضوء القمر وتسلقاه فجعلاه…

عناصر المراجعه :

98%

ماهو تقييمك لهذه الاغنية؟

تقييم المستخدمين: 4.88 ( 8 أصوات)
98

عن فراس سمير

مؤسس ومدير موقع (موسوعة كاظم الساهر)، مهندس كومبيوتر واتصالات ومخرج سينمائي ومونتير سينمائي ومصمم غرافك محترف. يدير العديد من مواقع الانترنت الخاصة به وبضمنها موقع موسوعة كاظم الساهر مع بعض الاصدقاء.

اترك رد